أرشيف الوسم 'الصفقات والوعود .. إلى أين تقود'

الصفقات والوعود .. إلى أين تقود

بتاريخ 8 يوليو, 2017

إلياس طلحة– بعد كل ما عشناه و تعارفنا عليه بشأن المنتخبين و البرلمانيين، صارت لدينا مسلمة حول هؤلاء باعتبارهم يتفوهون فقط بالوعود الزائفة و الأكاذيب الملفقة بعناية، و لا يمكن لأي أحد أن يلومنا على تداول هذه المسلمة، لدرجة أننا إن أردنا التهكم على زميل لنا معروف بالمراوغة و اللف و الدوران نقول له أنت مشروع برلماني بامتياز، و لكن هل سيستمر الوضع هكذا إلى ما لانهاية؟ إن هذا الأمر يحتم علينا أن نحكم أحكاما مسبقة على أي مسؤول كيف ما كان نوعه، فهو مجرد بوق مزعج يردد الوعود و ينشر آمالا لن تتحقق… و…