أخر تحديث : السبت 21 فبراير 2015 - 7:17 مساءً

الكعب العالى يضر العمود الفقري

startimes.com | بتاريخ 21 فبراير, 2015 | قراءة

2013-635169440476845960-684_resized_main

كثير من النساء لايعيرون اهتماما لأساليب ” المشية ” الصحيحة بالرغم من أنها تؤثر فى الانطباع الذى يأخذه الآخرون عن أناقة المرأة وجمالها كما يؤثر على صحتها وسلامة عظامها خاصة بعد أن أصبح “الكعب العالى ” من أهم رموز الجاذبية والأنوثة متربعاً على عرش الأناقة كأحد أكثر أشكال الموضة انتشاراً كما أنه يجذب معظم النساء لارتدائه بحثاً عن الأناقة والجمال والثقة بالنفس .

لذا يجب اختيار ماهو مناسب من الأحذية واتباع أساليب المشية الأنيقة والحية حتى لاتنتقص الموضة من جمال المرأة أو صحتها إذا أساءت اختيارها واستخدامها بداية يوضح الدكتور / محمد جمال استشارى جراحة العظام والمفاصل أن القدم مقسمة إلى ثلاث مناطق وهى الكعب وبه سبع عظام ومشط القدم وبه خمس عظام بالإضافة إلى عظام الأصابع وينقسم ضغط الوزن على هذه الأقسام الثلاثة .

ومع زيادة طول الكعب يختل توزيع الوزن على عظام القدم أثناء الوقوف والمشى مما يعد سببا رئيسيا لمشاكل وآلام الظهر ومفاصل الركبتين محذرا من أن ارتداء الكعب البالغ الطول يزيد من الضغط على المفاصل الذى يمكن أن يؤدى بدوره للإصابة بالتهابها وبتشوهات فى الأصابع والعمود الفقرى مع مرور الوقت .

ويشير د / محمد إلى أنه إذا كان لابد من إرتداء الكعب العالى فعلى المرأة محاولة الحد من طول الكعب وفترات إرتداءه كما أن ارتداء الكعب بشكل يومى يستدعى وضع وسادة طبية مخصصة داخل الحذاء حيث تقوم بدور ” مقوم ” لتخفيف الضغط على مفاصل القدمين ويضيف أنه على كل سيدة أن تختار الكعب المناسب عن طريق مقاييس طبية بحسب طول القدم ووزن الجسم لافتاً إلى أن مصانع الأحذية العالمية توجد لديها رقابة طبية صارمة على المنتجات .

مشيرا إلى أنه بالنسبة للمرأة ذات القدم الصغيرة يمكن أن تكون زواية الكعب العالى حادة بالنسبة لقدمها لدرجة يصعب معها راحة القدم أما المرأة ذات القدم الكبيرة فيمكنها أن ترتدى كعبا أعلى كما أن الوزن يؤثر أيضا فى درجة تحمل ارتداء الكعب العالى وعلى المرأة البدينة أن تختار الكعب العريض ولاتحاول ارتداء كعب رفيع .

كما يؤكد الدكتور على أهمية أن تكون الأصابع مرفوعة عن مستوى الأرض موضحاً أن وجه الحذاء ذو الكعب العالى إذا كان ملاصقا للأرض فإنه يمنع حركة القدم الطبيعية أثناء المشى ويزيد من الإجهاد الذى تبذله العضلات وينبه إلى أنه إذا شعرت المرأة بوجود انحراف فى عظام الإبهام بشكل نتوء جانبى فعليها التقليل قدر الإمكان من ارتداء الكعب العالى ولتجعله فى المناسبات الرسمية فقط , حيث أن هناك بعض السيدات لديهن استعداد لحدوث انحرافات بالكاحل أكثر من غيرهن , مشيراً إلى أن تلك الانحرافات لايكون لها حل إلا بالجراحة وتسبب آلاماً كبيرة .

يقدم الدكتور محمد نصيحة فى حالة شعور الفتاة بآلام أوتقلصات مفاجئة أثناء ارتداء الكعب العالى وهى أن تقوم بخلع الحذاء إذا أمكن لمدة دقيقة وتقوم خلالها بتمرين بسيط هو رفع مشط القدم لأعلى بقدر المستطاع دون الضغط عليه وسوف تتخلص من أى تشنجات فى هذه المنطقة ويضيف أن تمارين المط تريح باطن القدم وتقوى الأوتار العضلية وذلك بأن تقف المرأة على إحدى الساقين مع رفع الركبة بحيث يصبح الفخذ موازياً للأرض لمدة 30 ثانية ويمكنك الاستعانة بكرسى لدعم اليدين إذا لزم الأمر .

وفى السياق نفسه ذكرت دراسة من اللجنة البريطانية العالمية لطلب العظام أن حد الكعب المسموح به يجب ألا يتعدى ال 7 سم حيث تم تحديد زواية ميل وسط القدم تكون 60 درجة فى حالة الكعب ال 7 سم حيث تم تحديد زواية ميل وسط القدم تكون 60 درجة فى حالة الكعب ال 7 سم وأكدت الدراسة أنه مع زيادة ميل زواية القدم بشكل أكبر من ذلك سيكون ضغط الوزن بالكامل على عظام الأصابع مما قد يسبب تشوهات بالقدم قد تصل مع الوقت لآضرار بالعمود الفقرى

 

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع