أخر تحديث : السبت 20 ديسمبر 2014 - 11:31 مساءً

“بلاك بيري” و”بوينغ” يصنعان هاتفاً يدمر نفسه ذاتياً

أخبارنا المغربية | بتاريخ 20 ديسمبر, 2014 | قراءة

 

أعلن المدير التنفيذي لـ “بلاك بيري” جون تشن عن قيام شراكة بين الشركة الكندية وبوينغ الأمريكية بهدف تحويل مشروع الهاتف الذي يدمّر نفسه ذاتياً لحماية الخصوصية ويدعى “بلاك” إلى حقيقة.

تشن الذي كان يتحدث عبر الهاتف خلال مؤتمر تكنولوجي رفض إعطاء مزيد من التفاصيل بشأن الشراكة بين “بلاك بيري” وبوينغ المعروفة في الصناعات العسكرية وصناعة الطيران، والتي تتخذ من شيكاغو مقراً لها.

واللافت أنه بالإضافة إلى أن جميع المحادثات عبر “بلاك” مشفرة، فإن أي محاولة غير مشروعة لفتحه ستؤدي إلى محو جميع البيانات وتحويله إلى أداة غير قابلة للاستخدام.

ويستهدف هاتف بوينغ الجديد المحصّن ضد الاختراق، الوكالات الحكومية والأشخاص الذين يرغبون في جعل اتصالاتهم وبياناتهم سرية وذلك وفقا للشركة المنتجة، وبيانات مقدمة للجنة الاتصالات الاتحادية الأمريكية.

ويعمل “بلاك” بنظام “أندرويد” المفتوح المصدر من “غوغل”، ويمكنه العمل على شريحتي اتصال، فضلاً عن قدرته على الاتصال بأكثر من شبكة.

ونظرا للخصائص الأمنية للهاتف لم تنشر شركة بوينغ الكثير من التفاصيل الفنية عنه ولم تعلن سعره ولا موعد تدشينه على نطاق واسع، لكن “رويترز” نقلت عن مصادر قولها إن “بوينغ” بدأت عرض الهاتف على عملاء محتملين.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع