أخر تحديث : الخميس 28 مايو 2020 - 8:30 مساءً

الأوقاف تكذب : فتح المساجد أمام المصلين سيتم بعد قرار السلطات المختصة بعودة الحالة الصحية إلى وضعها الطبيعي.

كذبت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية ما تم ترويجه على فضاءات التواصل الاجتماعي من السماح بتأدية الشعائر الدينية خلال الاسبوع القادم .

وارتباطا بذات الموضوع   أكد وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية السيد أحمد التوفيق، اليوم الخميس  28 ماي 2020 بالرباط، أن فتح المساجد أمام المصلين سيتم بعد قرار السلطات المختصة بعودة الحالة الصحية إلى وضعها الطبيعي.

وقال السيد التوفيق، خلال عرض قدمه في اجتماع لجنة الخارجية والدفاع الوطني والشؤون الإسلامية والمغاربة المقيمين في الخارج : “يجب طمأنة المواطنين بأن هذا الإجراء لن يستمر والأمور ستعود إلى نصابها بإقامة الصلاة بالمساجد بمجرد قرار السلطات المختصة بعودة الحالة الصحية إلى وضعها الطبيعي”.

التوفيق أشار إلى أن العودة للمساجد سيكون بقرار الجهات   المختصة الإدارية والصحية، وليس الوزارة، مشددا على أنه سيتم فتح المساجد أمام كل المصلين بشكل عادي عند صدور القرار بذلك، ومسجلا أنه “لا يمكن فتحها بكيفية خاصة من خلال تحديد عدد المصلين أو تصور كيفية أخرى لذلك”.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع