أخر تحديث : الإثنين 20 يوليو 2020 - 7:23 مساءً

عمال وموظفو الجماعة (ا.م.ش)يحتجون ويطالبون بالتراجع عن القرارات الجائرة

لبى العديد من منخرطي الاتحاد المغربي للشغل ، وتحديدا الجامعة الوطنية لعمال وموظفي الجماعات المحلية ، فرع القصر الكبير ، دعوة النقابة في شأن تنظيم وقفة احتجاجية  يوم الاثنين 20 يوليوز الجاري ابتداء من الساعة 11 صباحا .

الوقفة التي التأمت في البداية  أمام مقر الجماعة الترابية لمدينة القصر الكبير مع ترديد شعارات منددة بالقرارات الجائرة المتخذة …انتقلت بعد ذلك إلى البهو السفلي لمقر الجماعة وهي ترفع شعاراتها بتمكين الموظفين من المستحقات المتعلقة بالساعات الإضافية ، والتعويض على القيام بمهام برسم سنة 2020، ورفض كل المبررات الخاصة بعدم صرفها  صرفها .
وذكرت الوقفة الاحتجاجية بالمواقف الإيجابية لعمال  موظفي الجماعة زمن الجائحة ، من تعقيم وتقديم خدمات القرب للساكنة ، والقيام بالتنظيم وتوفير وسائل النقل عبر سيارات الاسعاف ونقل الأموات وخدمات الأسواق…
وطالب المحتجون بالتراجع عن هذا القرار الخطير والمجحف خاصة مع اقترانه  بعيد الاضحى
وبالمناسبة صرح السيد محمد توفيق نخشى نائب الكاتب الجهوي للجامعة الوطنية لعمال وموظفي الجماعات المحلية ، لبوابة القصر الكبير… رافضا هذا القرار المجحف المتخذ في حق  شغيلة الجماعة ، هذه الشغيلة التي ما فتئت تقدم خدماتها المختلفة حتى ايام العطل ….
ووصف نخشى التعويضات المقدمة بال” هزيلة”  وطالب بالتراجع عن كل القرارات الجائرة إسوة ببعض الجماعات التي كانت جريئة في اتخاذ قرارات تحترم إرادة العمال…
ومعلوم أنه ومنذ يومين فقط كان قد تم اجتماع للنقابة مع رئيس الجماعة الترابية لمدينة القصر الكبير من غير أن يخلص الى نتائج إيجابية .

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع