أخر تحديث : الإثنين 25 نوفمبر 2019 - 12:05 صباحًا

المبادرة المواطنة تقيم عملها المرحلي وتقوم بزيارة لورش ترميم ضريح مولاي علي بوغالب

 

من أجل تقييم العمل المرحلي للمبادرة المواطنة لحماية وتثمين السور الموحدي وضريح مولاي علي بوغالب ، عرفت مؤسسة القصر الكبير للتنمية صباح الاحد 24 نونبر 2019 ، انعقاد اجتماع حضرته مختلف الجمعيات المدنية المشكلة للمبادرة المواطنة.
الاجتماع ترأسه الدكتور ادريس العسري منسق المبادرة المواطنة ، فبعد ترحيبه بالحاضرين ، وشكر مؤسسة القصر الكبير للتنمية على جعل مقر المؤسسة رهن إشارة الفعاليات الجمعوية الحاضرة ، هنأ الائتلاف الجمعوي على نجاحه في مبتغاه بعد تبني العريضة المطلبية من طرف المسؤولين ، وهو ما أثمر تسجيل ضريح مولاي علي بوغالب والسور الموحدي ومعالم اخرى كتراث وطني.
تدخلات الحاضرين عبرت عن الارتياح الكبير  بعد نجاح ” المبادرة المواطنة ” في مساعيها الترافعية ، مع شكر كل الفاعلين الذين عملوا ذلك من مؤسسة منتخبة ووزارة وصية.
المجتمعون اعتبروا ملف تثمين وصيانة المٱثر ما زال مفتوحا خاصة ما ارتبط بضريح مولاي علي بوغالب والذي يحتاج لترميم واصلاح علمي مختص يراعي المعايير المعمول بها ، ومن أجل ذلك وجهوا نداء لاحترام ذلك…
الشق الثاني من الاجتماع تمحور حول  وضع استراتيجية العمل المستقبلية بحيث تم الاستماع الى مقترحات وبدائل مستقبلية تعتبر المدينة ورشا تاريخيا مفتوحا لا يتوقف عند معلمة او معلمتين بل لابد من رؤية مندمجة تشرك الجميع وتمد اليد لكل المقترحات الإيجابية.
إثر ذلك انتقل المشاركون في الاجتماع الى ورش إصلاح وترميم  ضريح مولاي علي بوغالب للوقوف على تقدم الأشغال./.
أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع