أخر تحديث : الأربعاء 15 يناير 2020 - 10:00 مساءً

فعاليات اليوم الوطني للمهندس المعماري بالقصر الكبير

تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة ، وبمناسبة
اليوم الوطني للمهندس المعماري الذي يصادف 14  يناير من كل سنة، عرفت جهة طنجة تطوان الحسيمة تنظيم   الدورة الثالثة لمهرجان الهندسة المعمارية  خلال المدة الممتدة من 14 الى 18 يناير 2020. وذلك على صعيد عمالات واقاليم الجهة ،  بمبادرة من وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة بشراكة مع الهيئة الوطنية للمهندسين المعماريين،وتنسيق مع المديريات  الإقليمية لوزارة التربية الوطنية، والجماعات المحلية المحتظنة لأنشطة المهرجان .
 اختار المنظمون شعار : ”  الموروث المعماري رافعة للتنمية المجالية ، ولأجل ذلك سطروا برامج تغطي مدن الجهة طيلة الأيام المخصصة للمهرجان ، كان نصيب مدينة القصر منها :
_ إقامة  معرض اللوحات الإشهارية التعريفية للمدن العتيقة بالمملكة وعددها يتجاوز الثلاثين بدار الثقافة محمد الخمار الكنوني
_ إقامة معرض صور المعالم العتيقة لمدن الجهة، بدار الثقافة محمد الخمار الكنوني ، وذلك من 14 الى 18 يناير الجاري.
_ تنظيم جولة في المدينة العتيقة …
_ تنظيم ورشات ومسابقات في الرسم لفائدة المؤسسات التربوية بالمدينة ، وقد أقيمت بمدرسة  ابن خلدون الاربعاء 15 من نفس الشهر.
وارتباطا بذلك أقيم حفل بمقر عمالة إقليم العرائش تم خلاله الإعلان عن الاسماء المتوجة في مسابقة الرسم ، والتي أعلنت فور التلميذ الواعد بهاء دخان من مدرسة المسيرة الخضراء بالقصر الكبير بالجائزة الكبرى
ويهدف المهرجان _ بحسب المنظمين _ إلى استحضار التصورات والافكار العملية التي جاءت في سياق خطاب المغفور له الحسن الثاني الموجه للمهندسين المعماريين  يوم 14 يناير 1986 ، وكذا
التعريف وتثمين الموروث المعماري والحضاري الذي تزخر به المملكة ، والوقوف على الإنجازات واستشراف الحلول المستقبلية لتخطي التحديات المرتبطة وإكراهات الاستدامة والنجاعة.
أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع