أخر تحديث : الأربعاء 22 يناير 2020 - 6:26 مساءً

سكان اعزيب الرفاعي والحالة الأمنية

فجر اعتراض سبيل أحد سكان اعزيب الرفاعي  مؤخرا   الوضع داخل الحي تنديدا بالاعتداءات المتكررة على الساكنة التي دخلت حالة شديدة من الذعر والهلع دفعتها الى توقيع عرائض رفعتها للسلطات الأمنية الوصية من اجل حمايتها ..
وأرجع السكان ذلك لعدة أسباب منها ضعف الإنارة العمومية ، ووجود أماكن تساعد على اختباء المتربصين بالمارة خاصة في الصباح الباكر ساعة ذهاب العمال لأماكن شغلهم
وإلى ذلك صرحت احدى السيدات القاطنات بالحي انه اصبح من المتعذر الخروج مساء من اجل اصطحاب الأبناء من مؤسساتهم التعليمية.
ومن الأسباب التي تساعد على اعتراض سبيل المارة ما قام به المكتب الوطني للسكك الحديدية حيث  لم يستطع إتمام الأشغال  تحت القنطرة كما أنه لم يدخل في اعتباره سلامة المواطنين القاطنين او العابرين لهذا الممر الحيوي.
ودعا السكان الجهات المعنية إلى الإسراع بإنهاء الأشغال وفق ضوابط تراعي السلامة ، كما دعوا إلى تقوية الإنارة العمومية وتعميمها ، والعناية بتبليط الشوارع ، وتكثيف الدوريات الأمنية من طرف الامن الوطني ( بالحي ) والدرك ( بالمسالك والطرقات المؤدية للحي )  خاصة أن المنطقة في حاجة ماسة لذلك .
وللتذكير فإن جمعية الجيل الجديد بحي اعزيب الرفاعي ، قامت بجمع توقيعات الساكنة المطالبة بتوفير الأمن والسلامة للمواطنين ودعوة كافة المعنيين للمساعدة على ذلك

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع