أخر تحديث : الأحد 16 فبراير 2020 - 9:30 صباحًا

الدكتور أحمد الريسوني يشارك في ندوة حول السياسة العقارية ..بطنجة

 

شارك الدكتور أحمد الريسوني ناظر أوقاف العرائش في ندوة ” السياسة العقارية بالمغرب بين النص القانوني وإكراهات الواقع، أراضي الجموع وأراضي الأوقاف نموذجين” ،والمنعقدة بطنجة /القاعة الكبرى للمركب الإداري والثقافي للاوقاف ، يوم الجمعة 14 فبراير 2020 في إطار تحديث انظمة السياسة العقارية بالمغرب وربطها بالأبحاث التنموية.
مشاركة الدكتور أحمد الريسوني جاءت في موضوع : ( خصوصيات العقارات الحبسية في ضوء مدونة الأوقاف).
الندوة العلمية المنظمة من طرف مركز التوثيق والأنشطة الثقافية بطنجة / المندوبية الجهوية للشؤون الاسلامية لوزارة الأوقاف والشؤون الاسلامية لجهة طنجة تطوان الحسيمة، بتنسيق مع كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بطنجة شعبة القانون العام ماستر العلوم الادارية والتنمية ، ترأسها السيد المندوب الجهوي للشؤون الاسلامية لجهة طنجة تطوان الحسيمة فضيلة الدكتور محمد السعيد الحراق، وقد عرفت مداخلات  أخرى كالتالي:
_ الدكتور أنس العمراني المريني المستشار بمحكمة الاستئناف بوجدة ، في موضوع إشكالية إثبات الملك الوقفي من خلال الاجتهاد القضائي.
_ الدكتور محمد فلوز نائب رئيس مركز سبارطيل لخدمة القانون وحسن الآداء القضائي في موضوع قراءة في القوانين الجديدة المتعلقة بالأراضي السلالية.
_ الدكتور عبد الرحيم هاني الوسيط الجهوي في موضوع تدبير العقارات الجماعية والحبسبة : سؤال الحكامة
_ الدكتور سليمان ادخول عدل باحث في العقار في موضوع: (دور التوثيق العدلي في حماية العقارات السلالية).
وبعد الانتهاء من المداخلات وإغنائها بالنقاش من طرف السادة العلماء الحاضرين قدمت شواهد شكر وتقدير مع الختم بالدعاء الصالح لأمير المؤمنين ملك البلاد.
أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع