أخر تحديث : الأحد 16 فبراير 2020 - 11:54 مساءً

الأستاذ ادريس حيدر يوقع : ولازالت النجوم تركض ” بمعرض الكتاب بالبيضاء

بمناسبة المعرض الدولي للكتاب في دورته السادسة والعشرين المنظم بمدينة الدار البيضاء ، عرف رواق سليكي إخوان مساء السبت 15 فبراير الجاري حفل توقيع المنجز القصصي السردي :”  ..ولازالت النجوم تركض ” للأستاذ المبدع ادريس حيدر.
نجوم الأستاذ حيدر الراكضة ، تأتي بعد  ”  ذاكرة الرماد ” الذي  تم توقيعه بنفس المعرض خلال السنة المنصرمة.
من الراكضين لمعرض الكتاب لمشاركة الأستاذ حيدر طقوس توقيع مجموعته القصصية طلبة ، باحثون ، أدباء ، حقوقيون ، إعلاميون ، اطياف من مدن مغربية مختلفة تعشق الحرف وتحتمي بمعانيه.
من هؤلاء المشاركين  ” قافلة الثقافة ” استجابة لدعوة فرع الجامعة للجميع للتعلم مدى الحياة بالقصر الكبير ، وفعاليات وإطارات جمعوية شاركت الأستاذ اللحظة / التوقيع وهي تنصت ل:
( أن تقرأ لادريس معناه أن تسلم روحك للنهر  تملأ السواقي القادمة من أعالي الجبال ).
في تصريح لجريدتنا اعتبر المؤلف بادرة الجامعة للجميع ” قافلة الثقافة ” غير مسبوقة في مدينتنا توخيا لتكريس الفعل  التعلمي القرائي باعتبار أن مجتمعا لا يقرأ مصيره التخلف.
وعن مجموعته القصصية لا زالت النجوم تركض_ يضيف _ فهي ذات عوالم تقارب اشكالا مختلفة في علاقة المسلم باليهودي، وحلم العبور عبر قوارب أبطالها اطفال، ….تيمات حساسة تغترف من نوستالجيا محلية في مدينة صغيرة…
الأستاذ حيدر صدر لمجموعته على لسان جبران خليل جبران 🙁 زرعت اوجاعي من التجلد فتحولت أفراحا) ولعل في هذا الاختيار أكثر من دلالة..

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع