أخر تحديث : الإثنين 23 مارس 2020 - 1:27 صباحًا

حتى لا يتحول ” معمل السباط ” بؤرة لانتشار الوباء

بكثير من الإستغراب يتابع العديد من مواطني مدينة القصر الكبير والنواحي استمرار الوحدة الصناعية الوحيدة  لصنع الأحذية في فتح ابوابها أمام أفواج العمال والعاملات .
الوحدة الصناعية لصنع الأحذية والمخصصة لتصدير نسبة كبيرة من انتاجها  تستقبل يوميا حوالي 500 عامل وعاملة.
وينتظر هؤلاء العمال قرارا يسمح لهم بالتوقف عن العمل حماية لهم ولأسرهم من خطر الوباء القاتل Covid19 خاصة بعد جملة من التدابير الإحترازية الصادرة عن أعلى هيئة في البلاد ، وعن رئاسة الحكومة ، وعن وزارة الصحة والقطاعات الأخرى ، والتي تجمع جميعها على خطورة الوباء وسرعة انتشاره من جهة ، وضرورة حماية صحة المواطنين من جهة أخرى :
فهل استجابت إدارة معمل الأحذية الى هذه النداءات وامتثلت للقرارات التي على الجميع احترامها تحت سلطة القانون للاعتبارات التالية :
* العدد الكبير للعمال والعاملات الذي يصل لخمسمائة ! حيث من شأن هذا العدد ان يكون مساعدا على انتشار الوباء.
* ظروف العمل داخل المعمل لا تسمح بترك   مسافة السلامة بين العمال.
* العمل ب ” السلسلة ” ( حذاء واحد يتدخل في إنتاجه مجموعة عمال ) قد يكون عاملا مساعدا لانتشار الوباء.
* المرافق الصحية غير متوفرة بالقدر الكافي.
* وسائل النقل تسمح بتواجد حوالي 40 فردا في كل حافلة دون ترك مسافة السلامة …
لأجل هذه العوامل وغيرها ، عبرت مجموعة من الأسر التي يشتغل البعض من افرادها بالمعمل المذكور عن تخوفها الشديد على سلامة أبنائها وسلامتها هي الأخرى خاصة وأن المعمل لا ينتج موادا ضرورية  لا يمكن التخلي عنها في هذه  الظرفية الحساسة.
وتبقى الدعوة مفتوحة ومشرعة للسلطات الوصية لتقوم بدورها كاملا لحماية العاملين خاصة والساكنة عامة فهل تتدخل عمالة الإقليم لتوقيف العمل بمعمل الأحذية حماية لصحة العاملين و صحة سكان المدينة ؟
* الصورة تقريبية
أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع