أخر تحديث : الثلاثاء 20 أغسطس 2019 - 9:40 مساءً

جمعية الأعمال الاجتماعية للمسنين والمتقاعدين بالقصر الكبير في زيارة لفضاء الذاكرة التاريخية …

جمعية الأعمال الاجتماعية للمسنين والمتقاعدينبالقصر الكبير

بمناسبة ذكرى ثورة الملك والشعب ، وبدعوة كريمة من الدكتور محمد الصمدي القيّم على فضاء الذاكرة التاريخية للمقاومة والتحرير بالقصر الكبير ، حضر صباح اليوم الثلاثاء 20 غشت 2019 بعض أعضاء جمعية الأعمال الاجتماعية للمسنين والمتقاعدين بالقصر الكبير حفلة شاي بمكتبة الفضاء.

استهل اللقاء بكلمة ترحيبية الدكتور محمد الصمدي , أشاد من خلالها بالعمل القيم والجاد الذي تقوم به الجمعية والدور الاجتماعي الهام لتنشيط شريحة المسنين و المتقاعدين.

وفي هذا السياق – ذَكَر الدكتور الصمدي – جاءت دعوة الجمعية لربط الصلة بين مؤسسة فضاء الذاكرة التاريخية وجمعية الأعمال الاجتماعية للمسنين والمتقاعدين ، قصد التواصل و ربط الصلة بين الحاضر والماضي ، والتذكير بأهمية وجلال هذا اليوم السعيد ذكرى ثورة الملك والشعب ،


و اكتشاف المتحف الذي يزخر بها هذا الفضاء ، والمخلد
لبعض اللقى التاريخية و الأزياء العسكرية وبعض الدخيرة
وصور لمقاومين ضحوا بأرواحهم وأموالهم في سبيل عزة الوطن واستقلاله.

وباسم جمعية الأعمال الاجتماعية للمسنين والمتقاعدين بالقصر الكبير ، تناول الكلمة الأستاذ محمد جناح بصفته نائبا للرئيس ، شكر الدكتور الصمدي القيم على الفضاء على الاستضافة الكريمة وعلى الالتفاتة النبيلة التي حضيت به جمعيتنا ، كما أعطى نبذة موجزة على مسيرة الجمعية والأنشطة التي تقوم بها وكذا برنامجها المستقبلي ، واستعداد الجمعية في المساهمة والتعاون والشراكة مع فضاء الذاكرة التاريخية للمقاومة والتحرير بالقصر الكبير .

اللقاء كان حميميا ومثمرا تبادل فيه الطرفان من خلال تدخلات الحاضرين والتي انصبت في مجملها حول ذكرى ثورة الملك والشعب ، و الأنشطة المرتبطة بذكرى معركة واد المخازن وأهميتها في فهم حقيقة تاريخنا المجيد وعراقة وأصالة الإنسان المغربي وارتباطه الوثيق بأرضه وهويته.

وفي الختام يتقدم أعضاء مكتب جمعية الأعمال الاجتماعية للمسنين والمتقاعدين بالقصر الكبير ، للدكتور محمد الصمدي القيّم على فضاء الذاكرة التاريخية للمقاومة والتحرير بالقصر الكبير ، بأحر التشكرات على حفاوة الاستقبال وكرم الضيافة .

كما لا يفوتنا أن نهني جلالة الملك والشعب المغربي بذكرى ثورة الملك والشعب ، سائلين المولى عز وجل المغفرة والرضوان ، لشهدائنا الأبرار الذين ضحوا بأرواحهم في سبيل عزة واستقلال بلدنا الحبيب وعلى رأسهم المجاهدين المرحومين جلالة الملك محمد الخامس وجلالة الملك الحسن الثاني طيب الله ثراهما.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع