تصنيف إبداعات

الرب لا يوجد خلف الجبل

بتاريخ 1 يونيو, 2019

ذ. _ محمد الجباري*  : 1 / 3 لم يكن لأهالي قريتنا الفقيرة من شيء تفتخر به أمام القرى الأخرى المجاورة إلا أمرا واحدا خصنا الله به دون بقية الخلق، فقريتنا البسيطة والمسالمة والتي توجد عند سفح الجبل اختارها الله أن تجاور مملكته في الأرض، بعد العشاء كان الرب يغادر عرشه في السماء فينزل خلف الجبل، لم تكن تفصل مملكته عن قريتنا إلا هذا الجبل المنتصب بيننا، أليس هذا أمرا يدعو إلى التفاخر والسعادة؟ لم يتجرأ أحد من القرية صعود الجبل، حدثنا كاهن المعبد أن رجلا خالف أوامر الرب وقصد الجبل ليلا لكنه قبل أن يصل إلى قمته ليشاهد من هناك مملكة الله احترق وصار في لمح…

أنا بعض من صبوتك .

بتاريخ 30 مايو, 2019

درة الطود : عندما أضع شالي على كتفي واختلي بك الاهي ياصمد كيف ابحر إليك والبحر مد ومدد ؟ لما الموج تخلى والصخر صمد ؟ والقلب حين يشتعل مشتهاه برد والدمع رذاذ موجك وأنا أعد الماء وفي قلبي كمد كما عهدت الروح وهي تتلو المتن والسند إني برئت من زخرف الدنيا وأنت أقسمت بهذا البلد أنا المؤمنة المتفانية في حبك وروحي طين وجسد أنا بعض من صبوتك وخافقي في محرابك سجد.

لوحة لم تكتمل

بتاريخ 28 مايو, 2019

الأستاذ  الطاهر الجباري : على طولُ ساقِه جف الفنن في مأوى الخريف ، وسقط الورد كسيحا متهاويا في امتقاعة الذبول ينعيه عويلُ القيثار في لغة خرس الأوتار … وصِرُّ الرياح يولول مستدمعا نزيفَ الغمام …ويسقط محراب النور شتيتاً أقصته فحمةُ الخريف من استشراقة فيضٍ من الأمل والروح …وانزوت خضرة النبت لهثى في ذبول جفتْ بها أوطاف الندى في اجتثات الجذر العصيب الكالح … والقمر في وجه حبيبتي خبا وهجُه في خوابي تقاسيم محياها فولَّتْ مدبرةً لا يُرى إلا قفاها … وانحازت ريشة السماء مهزوزة تلتقط من شفايف الغسق أديمَ سواده انتفضت به شَراراً متطايراً في دهان مظلم كأنما نسخت من مكنون جعبتها لوحة زيتية دهماء لمست حواف السماء في تحسس…

زجل :انت عشقي وهوايا

بتاريخ 26 مايو, 2019

أمينة بنونة : مي يا عشقي وهوايا ياشمس شارقة ف سمايا انت الدنيا ومافيها لعيش يمرار بلا بيك الجنة انتيا تهديها لَ اللِّي يطيعك ويرضِّيك انت العطف وانت الحنان انت الفضل انت الإحسان انت أمني و الأمان فكل حياتي لك نميل وديما مشتاقة لحضنك قد النهار قد الليل ترضيني لمسة منك ويغيظني البعاد عليك ومهما كبرنا ومهما حاولنا حبك الكبير يبقى ف قلوبنا ولو سرقتنا ليام انت مرادنا وجنتنا مي ياعشقي وهوايا ياشمس شارقة ف سمائها امينةبنونة

قصة قصيرة : قوس المحلة

بتاريخ 26 مايو, 2019

محبوب نجيب صوت نسوي متمطط كأنه خارج من بئر عميق ،يتودد في استحياء . -خليوه مسيكين يشوف صاحبو. -ثم يستطرد بنبرة حزينة : – الله يرحمك يا “عزيوز” يا وليدي… مشيتي صغير… ما شوفتي و ما تشوفتي… و أنا غارق في حزني، أحسست أن يدا متخشبة لكنها ملساء، تسحبني من قفاي برفق زائد . و تقودني نحو فناء شبه عاري، يوشك على الامتلاء. نخترق جموعا من النساء ملفوفات في أزر بيضاء، و رجال بجلاليب قصيرة ، و أطفال شبه عراة يجلسون على حصير مصنوع من الخب و السمار. يشكلون صفوفا متفاوتة، و دوائر. بكاؤهم يزداد حدة كلما أقبل وجه جديد على الفناء. ما أن ينتهي هذا القادم الجديد من احتضان” خالتي طاما ” و…

حكايةٌ إِيرُوتِيكِيَّة

بتاريخ 25 مايو, 2019

محمد خلاد في الشوارع رتابةٌ ثقيلة تُكَسِّرها ضحكات إرُوتِيكِيَّة تنبعث من الزوايا المُعْتِمَة ووجوه ُأطفالٍ فضوليين تلتصق بزجاج نوافذ سيارات تَمْرُق سريعة في العمارة المطلة على الساحة الصغيرة أعينٌ تتلصص خفْيةً وراء الستائر على امرأة تتعَرَّى في تَغَنُّج وتُلقي بملابسها الداخلية قطعةً قطعةً على كَنبَة تحت نظْرةٍ ولْهَى لرجل يَتَشهَّى المُضاجعة أَنْهَى لِلتَّو قراءة جريدة المساء تتحرَّك الشفاه وتنطفئ أنوار الغرفة وتتلاشى الظلال ترتدُّ العيونُ المتلصصة كَسِيرة لا أحد يعرف ماذا وراء الجدران بينما يقول الرجل متَوَدِّداً وقد وضع نَظَّارتَه على حَافةِ السرير “إِنِّي أحبك، دَعِينِي أَلْثُمُ نَهْديكِ البَضَّتين” تتلوَّى المرأةُ وتدفعه في دلال ثم تَشْهقُ بصَوْتٍ مكْتوم و ترتمي في حضنه كقطة أليفة ———- مدريد 26 أبريل 2017