أخر تحديث : الجمعة 5 أبريل 2019 - 10:11 مساءً

_قصيدة : الاحلام الشاردة تحتاج الى ضوء البحر

بوابة القصر الكبير | بتاريخ 5 أبريل, 2019 | قراءة

عبد السلام دخان :

الرقص الحر
لا ابواب تحجبه
في ساحة المتاهة،
إيقاع الفرح
نبده التشظي
بحروف يابسة،
فخاخ الصمت مؤلمة
والأحلام الشاردة
تحتاج إلى ضوء الفجر
لتركض نحو البراري،
ماحدث لن ينسى
رايت ثوبك المطرز
يراقص الريح،
دنوت منك
املا في لمسة ناعمة،
رقصك المبهج
المفرط في الرقة
لا لغة تصفه،
فكيف اقنع حواسي
بنسيان العطر؟
يتسلل الإيقاع
كضوء خافت
إلى ظلمة جسدي
اتقدم خطوتين
وأكشف نواياي
لاعاصفة في الأفق
لنرقص معا
في عرس بهيج
لم يحضره احد.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع