أخر تحديث : الأحد 17 ديسمبر 2017 - 8:29 مساءً

ضَبَابٌ

ادريس حيدر
غَمَرَ الضَّبَابُ
مَسِيرِي
وَ تَبَلَّلَ الكَوْنُ
بِرَذَاذِهِ
بَهَتَتِ الْأَنْوَارُ
الْبَعِيدَةُ
ثَقُلَ تَنَفُّسِي
شَعُرْتُ بِالإِخْتِنَاقِ
خَطَوْتُ مُسْرِعاً
أَبْحَثُ
عَنْ صَفَاءٍ
عَنْ وُضُوحٍ
فِي الرُّؤْيَةِ وَ الوِجْدَانِ.

 

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع