تصنيف حديث قصري

الشاعر إسماعیل العلاوي و” القضیة الفلسطینیة ” تجربة شعریة إنسانیة باللغة الإسبانیة

بتاريخ 12 مارس, 2019

مصطفى العمراني یقدم الشاعرالمغربي إسماعیل العلاوي في دیوانه الشعري الجدید ” فلسطین Palestina ” الصادر عن دار النشر ” vivelibro ” بالعاصمة الاسبانية مدريد طبعة 2019 ، مدخلا جديدا لإعادة إنتاج التجربة الفلسطينية، بحيث وصفها بالروح المعذبة تحيا بالصمود و تبحث عن الخلاص ومصيرها الانتصار. ویعتبر الشاعر إسماعیل العلاوي الملقب ب ” شاعر السلام ” أو ” سفیر النوایا الحسنة ” كما یحب الكتاب الاسبان أو من یعاصرونه في الساحة الأدبیة تسمیته بذلك،جسرا للتواصل بین الثقافة العربیة الإسلامیة و الثقافات الأخرى منھا : الإفریقیة والأوربیة على وجه الخصوص . إن اھتمام الشاعر والمترجم إسماعیل العلاوي بالقضیة الفلسطینیة لیس ولید النشأة، بل ھو ثمرة  لمجموعة من القصائد التي تطفح بالجھد و المعاناة عبرعنھا…

بوغالب البوريكي مخرج فيلم ضخم لم يره الجمهور

بتاريخ 21 فبراير, 2019

محمد الحاجي قليل من المغاربة يعرفون إسم صاحب الصورة .. هو من مواليد مدينة القصر الكبير في أواخر الأربعينات .. اشتغل في التعليم و هاجر بعد مدة قصيرة إلى إيطاليا ليتابع دراسته في الإخراج السينمائي .. عرف عنه توجهاته اليسارية و دفاعه عن القضية الفلسطينية في الإعلام الإيطالي .. سنة 1984 سيحقق حلمه الذي ناضل من أجل إخراجه إلى حيز الوجود و هو تصوير فيلم ضخم تحت عنوان « خيط أبيض خيط أسود» لسيناريو الإيطالي الشهير سيرجو أميري و تدور أحداثه حول محامية أمريكية يهودية، كانت تعتقد أن إسرائيل دولة مثالية، لكنها أمام ما رأته فى تل أبيب من اضطهاد للعرب الفلسطينيين الذين هم أبناء البلاد الحقيقيون، تتغير نظرتها وتتعاطف…

الظلم و الأخطاء التحكيمية .. يهددان مصير نادي سوق الطلبة لكرة القدم

بتاريخ 14 فبراير, 2019

يوسف البرك وكما هو مشهود و مرئي للعيان و العامة في الساحة الكروية لبطولة عصبة الشمال القسم الرابع محور العرائش-القصر الكبير لهذا الموسم، فإن نادي سوق الطلبة تعرض لأخطاء و هفوات تحكيمية بالجملة في الكثير من المباريات، مما أثرت على مساره و أهدرته نقاط ثمينة كانت سببا و كبحا في عدم اعتلاء النادي سقف ترتيب البطولة الهاوية .. و من باب الفطرة في عالم كرة القدم أن الأخطاء التحكيمة أمر وارد و لا زيغ عنه، فالحكم إنسان و الإنسان يبقى قابل لإرتكاب الأخطاء و لا حرج في ذلك، لكن المأساة لا تكمن في قرار تحكيمي غير صائب و خاطئ أحيانا، بل تكمن في تعمد الحكم التغاضي عن قرارات صحيحة! وإحتساب أخرى…

أصدقائي وأساتذتي الشعراء .. محمد الخمار الكنوني

بتاريخ 12 فبراير, 2019

محمد بنقدور الوهراني محمد الخمار الكنوني، لم يكن صديقا لي بالمعني المتداول للكلمة، بقدر ما كان استاذا صديقا. هو أبن مدينتي، أعرفه، منذ تشكل وعيي بالثقافة والأدب، باعتباره أحد أعلام المدينة، والراعي الرسمي لأبناءها، والحاضنة التي حرصت على تهيئة جيل شعري في مدينة تعيش على هامش الحضارة بعدما كانت في قلب الحضارة، يواكبه ويراقبه عن بعد، بدون تدخل مباشر منه، وكأنه كان ينفخ في هذا الجيل من روحه. محمد الخمار، كما كنا نسميه، حينما كنا نحذف اسمه الثالث، يستطيع، منذ اللقاء الأول، والتحية الأولى، والحوار الأول، يستطيع أن يسلبك لبك ويتسلل داخلك مقيما دائما بين جوارحك ومشاعرك وأحاسيسك، كانت له قدرة عجيبة على التأثير الكبير على من…

أصدقائي الشعراء .. وفاء العمراني

بتاريخ 29 يناير, 2019

محمد بنقدور الوهراني عندما كان الحديث الثقافي في مدينة القصر الكبير يتجه صوب الشعر، كانت صورة الشاعرة وفاء العمراني، أول ما يتبادر إلى الأذهان. كان الوعي الشعري للجيل الذي أنتمي إليه في مدينة القصر الكبير، يحيل على الشاعر محمد الخمار الكنوني، باعتباره أحد المبشرين بالقصيدة المغربية الحديثة، والشاهدين على مخاض ولادتها، ولكن النزعة الشعرية السائدة كانت تحيل على الشاعرة وفاء العمراني، فلم يكن يتردد لصوت شعري صدا غير صداها. إلتقيت بالشاعرة وفاء العمراني لأول مرة، عندما تشرفت بتأطير لقاء شعري نظمته جمعية الامتداد الأدبية بالقصر الكبير في شهر أبريل سنة 1995، قبلت فيه الشاعرة ( وفاء العمراني ) الحضور كضيفة هاى جمعية الامتداد، في مدينتها، بعد رفض وتردد داما طويلا. قبلت الشاعرةالوقوف…

خَايْ محَمّد الشّرْقاوِي

بتاريخ 20 يناير, 2019

جمال الدين الدكالي قد يكون من المستغرب، أن تجد من يدعي الإنتساب إلى مدينة القصر الكبير، و لا يعرف خاي محمد .. أقصد خاي محمد الشرقاوي ! و القصري عندي (و ليس القصراوي)، هو من عاش بالمدينة سنين عددا- و ليس من ازداد بها فقط- وعايش، و استأنس بأهلها الطيبين ! و أهلها قطعا؛ ليسوا من تُسوّق الصورة السلبية بشأنهم حاليا ! و خاي محمد الشرقاوي، واحد من هؤلاء الطيبين ! و لعله واحد من أبرزهم ! فأن نكون من الهامش، لا يحول أن نُصنّف من بين الوجوه/المعالم المميزة للمدينة ! الهامش أرحب استضافة، و أجزل عطاء، وأنكر للذات، لو كنتم تشعرون ! فقلب خاي محمد رحب؛ بما كفى، و يكفي لإحتضان المئآت من اليافعين و…