أخر تحديث : الخميس 20 ديسمبر 2018 - 12:16 صباحًا

هل يملك الرئيس جرأة تقييم ثلاث سنوات من التسيير ؟

بوابة القصر الكبير | بتاريخ 20 ديسمبر, 2018 | قراءة

عبد الرحمن العلمي
كل مرة كنطلبو من الرئيس انه يدير تقييم لبرنامج عمل الجماعة ويدير تقييم للمسؤولين الجماعيين المفوض لهم سلطة التسيير ويركز على القطاعات المهمة و التي تؤثر كثيرا في حاضر ومستقبل المدينة …
مثلا اذا قمنا بتقييم لقسم التعمير خصنا نجبرو الجواب الشافي على سؤال : لماذا مداخيل هذا القطاع عرفت انخفاظا غريبا ؟ وعلاش عدد الرخص في تراجع مريب ؟ وهل استطاع هذا القسم ان يستجيب لطلبات الساكنة؟ وماذا قدم المسؤول من جديد لهذا القطاع؟
وندوزو للقطاع الخطير وهو قسم الاشغال المسؤول عن عدد كبير من الصفقات بملايير الدراهم ونطرحو سؤال لماذا مجموعة من الصفقات غارقة في مشاكل تقنية ؟ من المسؤول عن جودة الاشغال ؟ وماذا قدم المسؤول المفوض له القطاع من اضافة ؟ وهل يملك القدرة التسييرية و التدبيرية لقطاعات اختزلت في قطاع واحد ؟…
يجب على الرئيس ان يقوم بتقييم برنامج عمل الجماعة ومن خلاله تقييم اداء النواب المفوض لهم القطاعات وتقييم اداء رئاسة الجماعة من خلال التقيميين السالفين …
فاذا ارتكز التقييم على اساس موضوعي لا اساس سياسي او انبطاح لارضاء من يعتقدون ان الانتماء الى الاغلبية هو مزاجي لا اقل ولا اكثر سنكون امام ضرورة تغيير مجموعة من الاشياء التنظيمية واعادة النظر في التفويضات وضخ دماء جديدة لتعويض من لا يخجلون من انفسهم ومن يستبيحون الغياب على حساب مصلحة الساكنة …

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع