أخر تحديث : السبت 22 يونيو 2019 - 10:53 صباحًا

إذا حضر خيرون غاب السيمو

بوابة القصر الكبير | بتاريخ 22 يونيو, 2019 | قراءة

عمر الحيرش
نعلم جميعا أن الغريمين التقليديين داخل أسوار هذه المدينة لم يكتب لهم اللقاء في ندوة مفتوحة أو نقاش عمومي اللهم إلا من بعص المناوشات الخجولة داخل دورات المجلس الجماعي و التي غالبا ما ما كانت تختم بانسحاب أحادي الجانب من جانب المعارصة .

خلال اللقاء التواصلي فوجئنا بالحاج السيمو يفتح ذراعيه للمعارضة بكل ود ،
إنه لشيء عجاب ، نعلم جميعا أن حبال الود انقطعت من زمان و أن البون شاسع بين مدرستين سياسيتين متباينتين شكلا و تكوينا .

السيمو خريج مدرسة الأعيان و ذوي النفوذ ، الرجل يتمتع برصيد شعبي من علاقات جد متنوعة ابتداءا من بائع الخبز الذي يزاول مهامه في الأسواق الشعبية إلا القيادات الحزبية الوطنية ، ناهيك عن رصيد مالي و اجتماعي لا يستهان به ، غالبا اللقاء مع هكذا رجل لن يكون إلا بمقاييسه الخاصة ، حول أتباعه من ذوي الحاجات و حتى الإعاقات ، كلماته غالبا كم و ليست كيف ، خليط من قول شعبي إضافة لنكتة ساحر و تمضي أموره في ارتجالية تامة .
أما غريمه فخريج مدارس التحصيل العلمي و الدراسي و زاول العمل السياسي منذ زمن أباطرة الإنتخابات حيث كانت وزارة الداخلية تفرض التحالفات و التقاطبات ، يجيد التحدث بلغة الأرقام و يبرع فيها ، تقلد و تدرج في عدة مهام لها علاقة بتخصصه …
اللقاء بهكذا انسان يكون محسوبا بالمليمتر و لا يمكن أن يكون مجرد جلسة سطحية و كفى ، يهزمك بلغة الأرقام و يترك لك الإنشاء و النحو و الإعراب …

اللقاء بين الخصمين مستحيل من الناحية النظرية و الواقعية – و إن لوح أحدهما برغبته – لأن كل منهما يرى هزيمته في الآخر و سيحرم اللقاء كل طرف متعة و نشوة التحدى في العلن ، و يكسر رتابة اللقاءات المرتبة عن بعد بترسانة ديماغوجية و فن خطابة .

أحدهما يملك الدلائل و الأرقام و الثاني يملك الزلات و الأخطاء و هكذا تمضي سنوات من تنمية قدر لها أن تبقى مجرد شعار لمرحلة تصفية الحسابات .
خاصة إذا علمنا أن الغريمين قد يلتقيان كضيفين في المحافل و الصالونات السياسية الراقية بمدينة الرباط و كذا اللقاءات التواصلية الحكومية .

قد نشهد لقاءا بالصدفة بين الخصمين العنيدين في أحد الصالونات المحلية بالمدينة من يدري .
صالون الحلاقة طبعا

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع