أخر تحديث : الأربعاء 18 سبتمبر 2019 - 11:54 مساءً

علاش إجبارية التصويت ؟؟

في كل الديمقراطيات بما فيها ديمقراطية الموز و مرورا بالكرموس و الهندي ، الصندوق هو المجسد الوحيد لوجود ثقة في الحكومة و الأحزاب ، و بناءا عليه يتم تقييم النزاهة و الشفافية و شي تخربيق آخر من قبيل حقوق الإنسان بما فيها الحيوان منها …
في ظل فشل جميع السياسات المتعاقبة و تراكم الفشل و النهب و التنكيل ، طبيعي موجة من السخط عارمة و حالة من انسداد الأفق تسود يعقبها شعور بالشمتة .
و أمام ما ينتظر الإستحقاقات القادمة من شبح القطيعة و ليس المقاطعة ، قالوا آش كين إجبارية التصويت .
أنت حين تذهب إلى مكتب التصويت طبعا تساهم بنسبة المشاركة بعض النظر على من تصوت أو حتى إن كانت ملغاة ، فصوتك لن يحدث أي تغيير و إن أخبروك بذلك ، لأن النتيجة محسومة سلفا بقانون العتبة و التقطيع الإنتخابي و النتيجة تدار من خلف الكواليس .
دورك فقط عزيزي أن تساهم بصوتك و تغني نسبة المشاركة حتا لا يقال في حالة النسبة الهزيلة أن السياسات الحكومية لم تكن ناجعة .
و عليه فالنسبة لا تخول لك طلب قرض من البنك الدولي ، و تتباهى بمنجزات و تترافع في ملفات و ترفع شعار الحداثة …
نسبة المشاركة تعنيهم أكثر من صوتك زيدو عليك
ملحوظة : نسبة المشاركة في الإنتخابات التونسية بلغت 45,2

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع