أخر تحديث : الجمعة 7 فبراير 2020 - 5:11 مساءً

أبطال الفراغ المؤقت

 

للفراغ المؤقت فنانوه وعشاقه وشيوخه ومريديه، الذين تجدهم هامشيون ومشوشون في الايام التي تكون فيها للحركة معنى ومغزى، الأيام التي يكون فيها التركيز شرط اساسي لاستيعاب معظم التفاعلات التي تفرزها حركة المجتمع كنتيجة لحركة الصراع السياسي القائم.
ان هذه الفئة التي تظهر بعد تراجع الهباث الثورية، من بين اخطر الفئات على عملية التغيير، لانها في مراحل المد الجماهيري تعمل على التكتل بشكل من الاشكال من اجل تسقيف اهداف الهبات الثورية، وجعلها في حدود الفتات، كما تبدأ بالترويج لمزايا المؤسسات ومزايا تغيير الوجوه المنتخبة.

ان هذه الفئة التي ترجع جميع مشاكل المغرب الى الحكومة، والمؤسسات، هي نفسها التي تحاول اقناع الناس في مراحل الجزر بالكفر بالمؤسسات كما تحاول اقناعهم بلا جدوى الحكومة والبرلمان. كل هذا من اجل خلق نوع من التشويش على تفكير الناس، حتى لا يتسنى لهم امتلاك موقف مبني على تجربتهم وانطلاقا من احتكاكهم المباشر مع الأشياء والموضوعات.

ان مهمة هذه الفئة هو توجيه الرأي العام وصرف نظره الى مواضيع هامشية والهائه عن مشكلاته الحقيقية، وبهذا تكون مهمتها هو اخراج الرأي العام من زمنه السياسي والثقافي الى زمن اخر او اللازمن، او اللاتاريخ . انها فئة حقيرة تريد الاستفادة او الاغتناء في السلم و في الحرب، لا يهمها من الوطن سوى فتات المتصارعين حول السلطة السياسية، انها اكثر لؤم من العدو نفسه.

ان هذه الفئة متواجدة في معظم حقول الصراع، و متواجدة بكتافة في المجتمع المدني وتسيطر بشكل من الاشكال على الاعلام المرئي والمكتوب، وتحتل جميع وسائل التواصل، وتقوم بالتشويش على الاعلام المناضل وتحاصره.

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع