أخر تحديث : الثلاثاء 2 يونيو 2020 - 11:35 مساءً

رجال جالستهم : الزجال أحمد بوعسرية

أحد الأقلام الزجلية بمدينة القصر الكبير ، رأى النور بالمدينة سنة 1964 تتلمذ بمدرسة مولاي علي بوغالب الابتدائية وبالثانوية المحمدية ، مارس حرفا متنوعة من بناء وصباغة وتجارة ، يزاول الآن مهمة الأمن الخاص بالمحكمة الابتدائية بالقصر الكبير ، بدأ تجربته الزجلية الأولى في سنة 1997 ، ليعود إلى موهبته بعد عشرين سنة كتابة ونشرا .
يصبو إلى جمع زجله في ديوان ، يميل إلى إلقاء مايكتب بالخطاب المباشر .
يمتاز زجل أحمد بوعسرية بالسلاسة والاشتغال على اليومي وانتظارات المجتمع والرومانسية .
أحمد صديق الطفولة والشباب ، لم يكبر فيه عشقه التلقائي لتربة المدينة ورجالاتها وتراثها .
جالست الرجل ، وجدت فيه مشترك الانتماء ، عفوي التعبير ، ذا روح سامية ، بشوشا ، محتفظا بعلاقات إنسانية متنوعة ، منتصرا لقضايا المدينة والوطن .
خاي أحمد ، أراك جميلا أنيق السمت والمقال ، شكرا لك .
حفظك الله ورعاك ، وألبسك ثوب الصحة والعافية .

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع