أخر تحديث : الجمعة 30 أغسطس 2019 - 2:04 مساءً

علموا أبناءكم تكسير أغلال الخوف …

الزهرة الحميمدي:

ونحن على أبواب سنة دراسية جديدة …
أيتها الأمهات العزيزات،
أيها الآباء الأعزاء ،
أيها السادة الأساتذة ،
أيها المعلمون الأفاضل ،
أيها المربون الكرام،
عليكم المعول :
شمروا على سواعدكم ، واعتمدوا على قدراتكم المادية والمعرفية في تربية أبنائكم، وتعليمهم: علموا أبناءكم تكسير أغلال الخوف والجهل والأمية …
علموا أبناءكم الكتابة والقراءة بصوت عال مرتفع من غير أخطاء ولا تلعثم …
علموهم كيف يختلفون مع الآخر ولا يكرهونه لأنه لا يتفق معهم في الرأي أو الدين أو اللغة او المعتقد…
علموهم احترام البيئة، والأرض والسماء …
علموهم المعنى الحقيقي للحب والإيمان ، والمحبة، والعدل ، والصدق والصداقة ، والأخوة ، والوفاء …
علموهم الكثير من اللغات لكي يتواصلوا مع الشعوب المتحضرة في دول تقدس التعليم وتعرف أهميته من أجل تكوين مواطن سليم في مجتمع سليم …
علموهم كتابة الشعر والقصة والمسرح ، والرقص ، والسينما والرسم والنحث و الموسيقى الراقية وجميع أنواع الفنون التي تسمو بالفكر والروح…
شجعوهم على ممارسة جميع أنواع الرياضة ، وافسحوا لهم المجال للتعبير عن مواهبهم ورغباتهم في الحياة …
علموهم كل المبادئ والقيم الإنسانية التي تبنى عليها حضارات الشعوب والأمم…
مع الكثير من الحب،
والكثير من الحنان ،
و الكثير من التضحيات والصبر والإهتمام…
أيها الآباء ،
رفقا بأبناءكم ،
لديهم الكثير من الانتظارات …
ومن المتاعب والأعباء ما يكفي في زمن متخادل ، بوطن منكوب عاجز عن إصلاح منظومة تعليمه الفاشل !!

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات



الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي إدارة الموقع